جديد الصور
جديد المقالات
جديد الملفات
جديد الجوال
جديد الأخبار
جديد الفيديو
جديد الصوتيات




جديد الصور

جديد الملفات

جديد الفيديو

جديد الصوتيات

تغذيات RSS

الأخبار
أخبار عامة
نور فلسطين | خلال مظاهرة واجتماع للنواب برام الله قانون الضرائب غير قانوني والشعب يريد اسقاطه
نور فلسطين | خلال مظاهرة واجتماع للنواب برام الله قانون الضرائب غير قانوني والشعب يريد اسقاطه
نور فلسطين | خلال مظاهرة واجتماع للنواب برام الله  قانون الضرائب غير قانوني والشعب يريد اسقاطه
نور فلسطين | خلال مظاهرة واجتماع للنواب برام الله قانون الضرائب غير قانوني والشعب يريد اسقاطه
25-01-2012 05:15 PM
نور فلسطين
نتائج التوجيهي 2011

نور فلسطين

نور فلسطين | خلال مظاهرة واجتماع للنواب برام الله

قانون الضرائب غير قانوني والشعب يريد اسقاطه

نور فلسطين "الشعب يريد إسقاط القانون"، هكذا استهل عشرات المواطنين معظمهم من الشباب العاطلين عن العمل والخريجين

الجدد هتافهم في مظاهرة هي الأولى ضد الغلاء وضد قانون الضريبة الجديد الذي بدأت حكومة تسيير الأعمال في رام الله تطبيقه

مطلع العام الجاري.

وردد المتظاهرون "الشعب يريد إسقاط القانون"، و"يسقط يسقط القانون" و"ذبحتونا بالأسعار إحنا شعب ما بننهان بدنا نعيش

بكرامة"، و"الشعب يريد تخفيض الأسعار والشعب يريد عدالة اجتماعية.."، و" وزهقتونا بسياسات.. ضريبة حتى الممات".

وحمل المشاركون في المظاهرة يافطات تطالب السلطة الفلسطينية بإسقاط اتفاقية باريس الاقتصادية مع الاحتلال الإسرائيلي،

باعتبارها أضافت أعباء اقتصادية على الفلسطينيين وفرضت عليهم الاعتماد على الاقتصاد الإسرائيلي.

وقال القائمون على الاعتصام إن كل مواطن فلسطيني في الضفة الغربية خاصة بات يشعر بتأثير ارتفاع الأسعار والغلاء سواء من

الموظفين أو المزارعين والعمال وغيرهم.

وقال المسؤولون عن المظاهرة التي دعت لها مجموعة على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك تحت عنوان "ضد الغلاء وقانون

الضرائب" إن ارتفاع الأسعار وفرض المزيد من الضرائب يؤدي إلى تدهور الوضع الاقتصادي السيئ أصلا ويزيد من رقعة العاطلين عن

العمل، كما أن الموظفين باتوا أكثر فقرا بفعل تآكل الرواتب بسبب ارتفاع الأسعار والضريبة.

وقال الناشط الجماهيري خالد منصور إن السياسات الاقتصادية والاجتماعية التي تتبعها حكومة فياض لا تعزز صمود المواطنين

المتضررين من الاحتلال، بل تضر بمصالح الغالبية من جماهير الشعب الفلسطيني وخصوصا الفقراء والعمال والمزارعين وذوي الدخل

المحدود.

وأكد أن السياسات الاقتصادية للحكومة وما تضيفه من ضغط على حياة الناس تشغل الفلسطينيين عن همهم الأكبر وهو مقاومة

الاحتلال.

وسجلت أسعار معظم السلع الأساسية في الضفة وخاصة اللحوم والبيض والمحروقات ارتفاعا ملحوظا في الآونة الأخيرة، بعد أن

أعلنت الحكومة عن سلسلة إجراءات وسياسات اقتصادية تهدف لمواجهة العجز في ميزانيتها الحكومية.

تجاوز للقانون

وفي ذات السياق، عقدت "مجموعة العمل البرلمانية الخاصة بالشأن المالي والاقتصادي" في مقر المجلس التشريعي برام الله لقاءً

مع ممثلي عدد من النقابات والهيئات والجمعيات حول قانون الضريبة.

و أكد النواب وقوفهم مع قضايا النقابيين العادلة وطالبوهم بتقديم ملاحظاتهم مكتوبة لمناقشتها في جلسات لاحقة.

وأكدوا على وجود تجاوزات قانونية ودستورية في قانون ضريبة الدخل الجديد، وأشاروا إلى مسألة تغيير النسب والشرائح التي وضعت

في صلاحية الوزير وهي فقط من صلاحية البرلمان الفلسطيني.

وشدد النواب على أن تعطيل المجلس التشريعي لا يلغي الدور الرقابي للنائب وان النواب ما زالوا يقومون بأدوارهم عبر هيئة الكتل

والقوائم البرلمانية التي شكلت بعد الانقسام وكذلك مجموعات العمل البرلمانية .

ودعا النواب إلى توحيد الجهود بين كافة القطاعات والنقابات والتشريعي للعمل على وقف هذا القانون وكل القوانين التي تمس ثبات

وصمود الموطن الفلسطيني على أرض وطنه.

وحضر اللقاء كل من النواب أحمد أبو هولي وقيس عبد الكريم وأحمد هزاع شريم وعبد الرحيم برهم وخالدة جرار وأبو علي يطا،

ومساعد الأمين العام للشؤون القانونية جمال الخطيب.

كما حضر ممثلو نقابة بيت لحم والاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين واتحاد نقابات عمال فلسطين واتحاد نقابات المهن الصحية

ونقابة المؤسسات المالية ونقابة مصلحة المياه والجمعيات الخيرية للأيتام ونقابة العاملين في الصناعات الدوائية ونقابة العاملين في

المستشفى الأهلي وعدد من النقابيين.

قانون سياسي

وانتقد ممثلو النقابات بشدة سياسة الحكومة التي تقوم على الاستفراد بالقرار وعدم مشورة أصحاب الشأن في اتخاذ القرارات

وتطبيق السياسات وخاصة المالية منها.

وقال النقابيون إن الحكومة تستغل تعطل التشريعي لتمرير قوانين تمس العديد من الشرائح.

وتساءل ممثلو النقابات عن عدم تطبيق قانون العمل الفلسطيني وتحديد الحد الأدنى للأجور، طالما أن الحكومة تضع القوانين

وتطبقها دون الرجوع إلى أحد، مشيرين إلى أن قانون الضريبة الجديد يحد من الاستثمار الذي طالما صرحت الحكومة بأنها تسعى إلى

تشجيعه في السنوات السابقة.

واستعرض ممثلو النقابات عدد من القضايا التي يعانونها منها: التي تخص المعلمين والأطباء وعمال القطاع الخاص والموظفين

الحكوميين وغلاء المعيشة مطالبين بإنصاف جميع القطاعات، رافضين في الوقت نفسه إدراج القطاع الزراعي ضمن الشرائح الضريبية.

ووصف عدد من النقابيين ما يحدث بأنه سياسي أكثر منه اقتصادي، لأن ضريبة الدخل لا تمثل أكثر من 6% من دخل السلطة،

مشيرين إلى المكافآت التي تدفعها السلطة لموظفي وزارة المالية والتي وصلت أكثر من مليون دولارا هذا العام، إضافة إلى قانون

التقاعد المبكر الذي سيكلف الخزينة أموالا باهظة بسبب زيادة سنوات التقاعد والأموال المترتبة على هذه الزيادة.

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 974 |


خدمات المحتوى


قــصــة و حــكــايــة

تقييم
0.00/10 (0 صوت)

محتويات مشابهة

محتويات مشابهة/ق

الاكثر تفاعلاً

الاكثر اهداءً

الاكثر مشاهدةً

الاكثر ترشيحاً



مدونة انوسيات . . .

حديقة امي للاشغال اليدوية

حديقة أمي للاشغال اليدوية
( أم عثمان )
قــصــة و حــكــايــة
مـوقـع بـلا هـبـل
موقع جذاب
Yala facebook
موقع نشمي
StepSat.com
الشبكات الاجتماعية على شبكة الإنترنت Social Networks Web
نجوم الملاعب
اضغط على جميع علامات اعجبني

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

إدارة الموقع : عثمان منصور الهيجاني
جميع المواد المنشورة بالموقع تعبر عن وجهة نظر أصحابها، ولا تعبر بالضرورة الرأي الرسمي لـ إدارة موقع جذاب